skip to Main Content

التخلص من السموم

تتراكم السموم بشكل يومي داخل جسم الإنسان وذلك عبر تناول الطعام والشراب، والأدوية التي يتناولها الشخص على فترات، مما يعرض الجسم للإجهاد والتلوث، ومن خلال هذا البرنامج نقوم بمساعدتك للتخلص من السموم وتطهير جسمك من الملوثات، وإزالة المواد السمية وآثارها المتراكمة في الجسم قبل أن تسبب ضراراً مباشراً عليه، وعند إزالتها ستشعر بأن جسمك أصبح أخف وزناً ونضارة بشرتك، وتعزيز حواسك وتحسين الصحة العقلية والعاطفية.

يؤدي ارتفاع الكوليسترول الضار في الدم إلى تلف الخلايا والأغشية، مما يؤدي إلى ارتفاع مستوى الكوليسترول في الدم، ويعمل علاج فسفاتيديل على تعزيز نقل الكوليسترول بالشكل الإيجابي وإزالة الدهون والتصلب اللوحي من الأوعية الدموية التي يتم نقلها إلى الكبد، مما يردي إلى رفع مستوى الكوليسترول الجسد، كما يقوم بتجديد الخلايا وإعادة مرونتها ومكافحة الشيخوخة.

تحتوي الأدوية على سموم كامنة إلى جانب الإضافات الغذائية والملوثات في الهواء والتي لا يمكن تجنبها بشكل كامل، وبالنسبة للأشخاص الذين يقومون بعدم اتباع نظام خاص خلال فترات الأعياد والمواسم والإحتفالات المختلفة يتعرضون بنسبة أكبر للسموم، وعند ارتفاع نسبتها سيواجهون أعراضاً مختلفة مثل تلون الجلد ومشاكل في الجهاز الهضمي والإجهاد، وتقلب المزاج واختلال الهرمونات والدوخة والأرق، وفي مركز العناية بالصحة التابع لـ”زيل-في”، نقوم بمساعدتك للتخلص تلك السموم وإزالة المعادن، ومساعدة الأحماض الأمينية العابرة في الخلايا وتعزيز إنتاج مادة الصفراء وغيرها، لتحسين وظائف الكبد ومنع إصابته بالأمراض وتحقيق التوازن.

5454

تقوم الحقنة بعلاج الإمساك والتعب والتخلص من السموم داخل الكبد، ويمتص المستقيم الكافيين في الجسم ويذهب مباشرةً إلى الكبد، مما يدفع الكبد على إنتاج المادة الصفراء بشكل مضاعف والتي تقوم بمعالجة السموم بشكل طبيعي، ونقلها للأمعاء الدقيقة وإخراجها، وتتكرر هذه العملية لمعالجة المواد السامة وإزالتها من الأعضاء والأنسجة ومجرى الدم، وتحسن هذه الحقنة من وظائف القولون، وبالتالي تعزز عملية الهضم وتساعد في القضاء على الميكروبات الضارة والطفيليات والفطريات مثل فطر الكانديدا التي تنمو في الأمعاء، وتساعد المواد المضادة للأكسدة الموجودة في القهوة، على تحسين تدفق العصارة الصفراوية، وبالتالي تقلل من الانتفاخ، كما أن بإمكان هذه الحقنة إصلاح وتجديد خلايا الكبد ومنع حدوث بعض أمراض الكبد، كما تستخدم أيضًا بانتظام في تخفيف أعراض أنواع معينة من السرطان.

تعتبر الأمعاء هي الجهاز الرئيسي المسؤول عن التخلص من السموم في جسم الإنسان، وقد يصيب جسم الإنسان أعراض مرضية نتيجة عدم إزالة السموم بشكل أساسي، ومن الأمراض التي قد تصيبك مشاكل الجهاز الهضمي، والإمساك والإنتفاخ والقولون العصبي، والإلتهابات والروماتيزيم والأكزيما والصدفية وحب الشباب والصداع النصفي والحساسية وغيرها من المشاكل، وفي مركز العناية بالصحة نقوم بغسل الأمعاء بالماء لإزالة الرواسبة الصلبة، وتدليك البطن بشكل خفيف، حيث يتم سحب المياه عبر نظام مغلق يتم داخل المركز.

يحفز هذا العلاج الجسم على التعافي والشفاء ويعمل كمضاد طبيعي لحماية الجسم، ويقوم عمله على إزالة السموم في الكبد، والعمل على إزالة الكوليسترول الضار، والدهون الثلاثية، ويحفز عملية استقلاب الخلية، والحد من مشاكلا لدورة الدموية، كما يحمي الجسم من البكتيريا والفيروسات والفطريات، ويمنع تجلط الدم، كما للعلاج بالأوزون فوائد متعددة في علاج المفاصل وتصلب الشرايين والأمراض الجلدية والصداع النصفي والأمراض الجلدية والإجهاد كما يعمل كمساعد علاجي من مرض السرطان.

Back To Top